تطور خطير في واقعة عبدالله رشدي وجيهان جعفر.

تطور خطير في واقعة عبدالله رشدي وجيهان جعفر.

 

بثت فضائية “العربية”٫ تقريرا تحت عنوان ”قضية جيهان تصل أمن الدولة”.

 

وأوضح التقرير أن اتهامات هتك العرض ومحاولة الاغتصاب التي وجهتها السيدة العراقية جيهان جعفر إلى الداعية عبدالله رشدي تصل إلى نيابة أمن الدولة بعد أيام من تقديمها بلاغا إلى النائب العام.

 

وأشار التقرير إلى أن الداعية عبدالله رشدي يواجه أيضا مطالبات بإبعاده عن العمل الرسمي وغلق صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

#إيقافعبداللهرشدي

وتابع التقرير أن هاني سامح٫ مقدم البلاغ قال: “جهات التحقيق ستبدأ في إجراءات البلاغ٫ وإيقاف رشدي بسبب واقعة الزواج الشفهي وإيقافه عن عمله بوزارة الأوقاف وحظر صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي لاستخدامها في الدعوة دون ترخيص”.

 

وأوضح التقرير أنه قبل أسابيع اتهت جيهان الداعية عبدالله رشدي بالزواج منها شفهيا وهتك عرضها بالقوة قبل التهدب منها وقطع علاقته بها٫ وهي الاتهامات التي نفاها رشدي.

 

ولفت التقرير أن السيدة العراقية جيهان صادق٫ أكدت: “لن أتنازل عن حقي بعد التهديدات التي تلقيتها للتنازل عن الدعوى وتعرضي لضغوط وحملات شويه طالت سمعتي والتشكيك في أقوالي”.

%d مدونون معجبون بهذه: