أردني يتبرع لوالدته المريضة بكليته..«سأحملك طول عمري»..

أردني يتبرع لوالدته المريضة بكليته..«سأحملك طول عمري»..

 

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، منشوراً لشاب أردني قرر فيه، رد الجميل لأمه المصابة بالفشل الكلوي والتبرع لها، بكليته، مؤكداً أن تيجان كسرى وقصور قيصر لا تعادل ألمها في ولادته.

وكتب الشاب الأردني عمر حسني الزعبي في موقع «فيسبوك»،: «أمي هي مني وأنا منها، وإن كانت حملتني بين أضلعها تسعة أشهر، وتحملت ذلك الألم والعناء، فأنا سأحملها طول عمري، وربما حان الوقت لأرد لها الجميل، ولو بجزء بسيط، لأني على قناعة، أني لو أحضرت لها تيجان كسرى وقصور قيصر لا تعدل ألمها عندما أنجبتني، لكن سأجتهد لأرد جزءاً يسير مما قدمت وسهرت وعانت».

وتابع الشاب رسالته المؤثرة: «زار أمي زائر غير مرحب (المرض)، واستدعت الظروف أن افتدي بنفسي ذلك الجلال والكبرياء، الذي تبدى على محيا أمي.فخذي يا أمي كليتي كجزء يسير لرد الجميل، بنفس راضية مطمئنة، ولي الفخر كما أنا جزء منك أن تحتفظي بجزء مني».

وأنهى رسالته قائلاً:«فإليك يا أمي أبذل نفسي على أن لا تشاكِ شوكة، أو أن ألحظ لحظة ضعف فيك. إليك روحي إن كانت تشفيك، فألف ألف تحية وسلام عليك أم عمر، وأسأل الله شفاءاً لا يغادر سقماً»

%d مدونون معجبون بهذه: